ناشطة أميركية «ممانعة»

ناشطة أميركية «ممانعة»

قد يتوصّل بعض الأفراد إلى الفصل بين الاعتبارات السياسية والعمل الإنساني، لكنّ بعضاً آخر يعجز عن ذلك. الأميركية مارسي نيومان هي ناشطة من الصنف الثاني. فبعد حضورها اجتماعين تنظيميين في الولايات المتحدة، وعند اكتشافها وجود إسرائيليين في المشروع، امتنعت عن المشاركة لأنها رأت في ذلك تطبيعاً. بالإضافة إلى ذلك، ترى نيومان أن المشروع إعلامي فقط، وهو بمثابة «تبديد للأموال»، إذ سيدفع كل مشارك ما يقارب 2000$، لن يستفيد منها الفلسطينيون في شيء. ذلك رغم إشارة وسام صليبي، المساهم في اللجنة اللبنانية، إلى احتواء السفينة على أجهزة طبية للسمع فقط لضيق مساحة السفينة على احتواء المزيد من المساعدات.

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s