Nahr el Bared - نهر البارد

كتبت الصحافية سناء الجاك روايتها عبر مقابلة عائلة الشهيد فؤاد لوباني، وهي رواية تظهر مدى المأساة حيث يسقط مدنيون برصاص قاتل بينما لا ذنب لهم أبدا، وهي تكرار لرواية عن الشاب أحمد قاسم أيضا الذي لم يكن بين صفوف الشباب المتظاهرة. المأساة الأكبر أن يلتف الإعلام حول رواية القاتل متجاهلا رواية القتيل

هذا هو ما كتبته الصحافية على صفحتها الفيسبوك

تيل يدعى فؤاد
بيروت: سناء الجاك
“كوني صوتي في بيروت. فنحن لا نريد الا الحقيقة”. قال لي أحمد لوباني الشاب الفلسطيني بحرقة.
أكيد لا يعرف القراء من هو أحمد هذا. قد يكون اسم العائلة وصل الى مسامعهم مع الحوادث الأخيرة التي شهدها مخيم نهر البارد، وتسجيل سقوط قتيل يدعى فؤاد لوباني برصاص الجيش اللبناني

View original post 554 more words

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s