Nahr el Bared - نهر البارد

السفير – 26.06.2012
إسماعيل الشيخ حسن

يستمر شباب «ساحة تحرير مخيم نهر البارد» باعتصامهم المفتوح… يلتف حولهم أهالي المخيم، يثنون عليهم ويشجعونهم، فقد حققوا خلال بضعة أيام ما فشلت في تحقيقه الفصائل الفلسطينية و«الأونروا»، و«لجنة الحوار»، وعشرات العشرات من الهيئات، واللجان، والمؤسسات، والسفارات، في خمس سنين مضت.
بتحركهم، أعادوا لأهالي المخيم كرامتهم وإحساسهم بالأمل وبقدرتهم على تغيير واقعهم. أعادوا إعمار مجتمعٍ قد تشتت بفعل تدمير مخيمه، وعلاقات اجتماعية واقتصادية تقطعت بفعل إنشاء جدران وحواجز وتصاريح عسكرية، ومبادرات أهلية تفتتت من جراء انقسامات فصائلية فلسطينية. أعادوا فتح قضية نهر البارد كقضية سياسية وحقوقية بامتياز. وفرضوا واقعاً جديداً على كل المسؤولين عن الحصار والحالة العسكرية حول المخيم: فالمخيم لن يقبل استمرار هذه الحالة بعد اليوم. والاعتصام مستمر حتى تحقيق مطالب المعتصمين والأهالي.

 

View original post 567 more words

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s